الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / هكذا تخبئ مليشيات الحوثي الأسلحة داخل منازل المواطنين في "التحيتا".. وهذه الخطوات المقبلة
هكذا تخبئ مليشيات الحوثي الأسلحة داخل منازل المواطنين في "التحيتا".. وهذه الخطوات المقبلة
الأحد, 08 يوليو, 2018 12:10:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
هكذا تخبئ مليشيات الحوثي الأسلحة داخل منازل المواطنين في "التحيتا".. وهذه الخطوات المقبلة
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - سبق - محمد العسيري
كشف المتحدث باسم القوات التي يقودها العميد/ طارق محمد صالح في الساحل الغربي العقيد ركن صادق دويد لـ"سبق السعودية" آخر التطورات في عمليات تحرير الحديدة في الجمهورية اليمنية، مؤكدًا ما نشرته "سبق" أمس باكتمال تحرير التحيتا في الحديدة.

وتفصيلاً، قال دويد: أحرزت المقاومة المشتركة أخيرًا، وبأقل الخسائر انتصارًا نوعيًا تمثل بتحرير مدينة التحيتا مركز مديرية التحيتا مترامية الأطراف.

وأضاف: يشكل تحرير التحيتا نقطة انطلاق لتحرير مركز مديرية زبيد والسيطرة على الطوق الشمالي لمدينة الحديدة مركز محافظة الحديدة، وذلك ضمن خطة عسكرية محكمة تجنب المقاومة المشتركة الانجرار إلى حرب شوارع داخل المدينة خصوصًا بعد أن تمت السيطرة على المدخل الجنوبي للمدينة.

وزاد: تحرير التحيتا والمزارع الكثيفة المحيطة بها يعني فشل كل ترتيبات الميليشيات الحوثية والتي راهنت على تكثيف وجودها فيها ورمت بكل ثقلها إليها لقطع الخط الساحلي أمام إمدادات المقاومة المشتركة في الجبهة المتقدمة داخل الحديدة.

وأكد أن كل تعزيزاتها القادمة عبر محافظة إب إلى التحيتا كان مصيرها الهلاك.

وأشار إلى أن تحرير التحيتا وبهذه السرعة يكشف عن حجم الانهيارات والهوان في صفوف الميليشيات وكيف أنها لم تعد قادرة على المواجهة ولم تعد تملك مقومات البقاء.

وعن أبرز الانتهاكات لحقوق الإنسان من قِبل ميليشيات الحوثي في الحديدة قال: كل تصرفات وسلوكيات وأعمال هذه الميليشيات انتهاكات، بدأ بتجنيد الأطفال والزج بهم إلى محارق الموت، مرورًا بزراعة الألغام وبشكل كثيف في مزارع المواطنين بل في القرى والأحياء السكنية وتحصد يوميًا ضحايا في صفوف المواطنين.

وتابع: كذلك منع المواطنين من النزوح إلى مناطق آمنة لاستخدامهم كدروع بشرية واقتحام المنازل عنوة لتمركز القناصة في أسطحها، كما أنها تخزن أسلحة في مبانٍ سكنية وتجبر السكان على البقاء فيها للحيلولة دون قصف تلك المخازن من قِبل الطيران، وتم إقصاء أعداد كبيرة من الموظفين لصالح أشخاص من الموالين لها.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
26393
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©