الصفحة الرئيسية / محليات / برنامج إغاثي قطري لعلاج الجرحى اليمنيين
برنامج إغاثي قطري لعلاج الجرحى اليمنيين
الأحد, 24 يناير, 2016 08:30:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
برنامج إغاثي قطري لعلاج الجرحى اليمنيين
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - الدوحة
تواصل بعثة الهلال الأحمر القطري في اليمن تنفيذ برنامج التدخل الإغاثي الضخم الذي أطلقته قطر قبل عدة أشهر لدعم القطاع الطبي باليمن وعلاج المصابين في الأحداث التي تشهدها البلاد منذ عدة سنوات والتي تصاعدت على نحو خطير منذ شهر أبريل الماضي، وذلك بتمويل من صندوق قطر للتنمية.

وبعد النجاح الذي حققه دعم مركز الطوارئ الجراحي التابع لهيئة مستشفى الثورة العام في محافظة تعز، وقع الهلال القطري مؤخرا اتفاقية جديدة مع المستشفى لتمديد مشروع التدخل السريع لعلاج المصابين في الأحداث التي تشهدها المحافظة، ليستمر التنفيذ حتى نهاية يناير الجاري تمهيدا لبدء المرحلة الثانية من البرنامج التي تمتد 3 أشهر.

وخلال المرحلة الأولى من برنامج الدعم التي امتدت ثلاثة أشهر ونصف، تم استقبال وعلاج إجمالي 12.734 حالة في مستشفى الثورة، منها:"1789 حالة في قسم الجراحة العامة، و1901 حالة في طوارئ الجراحة، و1082 حالة في قسم الحروق والتجميل، و941 حالة في غرف مجارحة الحروق، و1231 عملية جراحية كبرى، و116 عملية جراحية صغرى، و844 حالة في قسم الإفاقة، و2445 حالة في غرف المجارحة، و548 حالة في العناية المركزة، و1394 حالة في عيادة العظام، و99 حالة في عيادة المخ والأعصاب، و344 حالة رقود في جراحة العظام".

وقد بادر الهلال القطري إلى تمديد العقد مع المستشفى حتى نهاية يناير الجاري، كما تم وضع خطة لإطلاق المرحلة الثانية من التدخل التي تتضمن دعم مركز الطوارئ وتوفير أدوية للأمراض المزمنة لمدة ثلاثة أشهر بميزانية قدرها "2.346.420 ريال قطري".

ونتيجة للظروف التي تمر بها تعز، فقد تم اعتماد مشروع استجابة سريعة لتوفير الأدوية والمستلزمات الطبية وأدوية الأمراض المزمنة، وتوفير الأكسجين والمشتقات النفطية للمستشفيات داخل مدينة تعز بتكلفة "646.728 ريال قطري"، كما تجري حالية مناقشة البدائل المتاحة لتوفير الأكسجين داخل المدينة بشكل دائم.

وقال الدكتور أحمد عبدالله أنعم، رئيس هيئة مستشفى الثورة بتعز: "بعد توقيع اتفاقية الدعم من الهلال القطري، تم إنشاء مركز الطوارئ الجراحي لاستقبال الحالات الوافدة على مدار 24 ساعة، وقد استقبل المركز منذ إنشائه أكثر من 12 ألف حالة، كما أجرى أكثر من 800 عملية جراحية، واستقبلت غرف المجارحة أكثر من 3300 حالة مجارحة".

وأكد د. أنعم على التزام المستشفى بأداء واجبه الإنساني والوظيفي والمهني تجاه كل المرضى والمصابين داخل المحافظة، متوجها بالشكر إلى كل الداعمين للهيئة وعلى رأسهم صندوق قطر للتنمية.

ويعتبر الهلال القطري من أوائل المنظمات الإقليمية والدولية تواجدا داخل تعز، التي تعاني من حصار خانق حتى هذه اللحظة في ظل ظروف الحرب المتواصلة منذ أبريل الماضي، مما أدى إلى اختفاء الأدوية والمستلزمات الطبية من الأسواق، وإغلاق المستشفيات بسبب انعدام المشتقات النفطية، ونزوح الكوادر الطبية المؤهلة من داخل المدينة.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
6210
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©